الرئيسية 8 اخبار امل بوسعادة 8 أ. بوسعادة 1 – 2 ش. سكيكدة هزيمة مرة
أ. بوسعادة 1 – 2 ش. سكيكدة  هزيمة مرة

أ. بوسعادة 1 – 2 ش. سكيكدة هزيمة مرة

أ. بوسعادة 1 – 2 ش. سكيكدة
ملعب الشهيد عبد اللطيف مختار ببوسعادة، جمهور غفير، أرضية صالحة، جو معتدل، تنظيم محكم، التحكيم للثلاثي، زواوي، شيدة، حاليتيم .
 
بوسعادة : مزيان، بوتريعة، عبد اللاوي، مادور، بوقاف، بن طالب، ابراهيمي(بوخاري د66)، كاب (قشة د57)، طبال(لعراف د70)، بلغربي، القرنافي . المدرب : بوقرة .
 
سكيكدة : خلفة، خيثر، أكليل(خلافي د76)، نزار، بيطام، تبي، نايلي، سنيقرة، حامية، بولعينصر(غسيري د82)، حمداش . المدرب : مشيش
 
الأهداف : بولعينصر (د53)، حامية (د70) للشبيبة
 
بلغربي (د88 ر ج ) لبوسعادة
 
الانذارات : عبد اللاوي (د40) لبوسعادة
 
بيطام (د25)، نايلي (د23) سينيقرة (د17) للشبيبة .
 
شهدت المرحلة الأولى من لقاء أمس تكتلا مكثفا بين اللاعبين في وسط الميدان، أين استقرت الكرة في العديد من فترات هذه المرحلة، في حين تم تسجيل عدد من المحاولات من الجانبين .
 
أول فرصة في اللقاء كانت لصالح أبناء روسيكادا في (د22) بعد أن تحصل الفريق السكيكدي على مخالفة على بعد أكليلي 22 متر عن مرمى بوسعادة تولى تنفيدها اللاعب الشاب أكليل لكن كرته استقرت بين أحضان الحارس مزيان . واصل البوسعاديون ضغطهم الشديد على مرمى أبناء روسيكادا، وكادت إحدى اللقطات الخطيرة أن ترجح كفة المحليين في (د30) بعد توزيعة رائعة من طبال على شكل تسديدة كانت متجهة مباشرة صوب الشباك لكن مدافع الشبيبة أكليل كان في الموعد وأبعد الكرة من خط المرمى منقدا فريقه من هدف محقق . آخر محاولات المرحلة الأولى كانت من نصيب أبناء روسيكادا في (د40) بعد مخالفة مباشرة نفدها الاختصاصي بيطام حيث وضعها فوق الجدار على مستوى القائم الأيمن وكانت متجهة نحو الشباك، لكن الكرة مرت بسنتمترانت قليلة جدا عن مرمى الحارس مزيان، قبل أن يعلن حكم اللقاء نهاية المرحلة الأولى بتعادل سلبي وأداء متكافيء بين الفريقين .
 
دخل أبناء روسيكادا المرحلة الثانية من عمر اللقاء دون مقدمات، حيث باشروا في شن حملاتهم الهجومية مند البداية، وكانت المبادرة في (د47) من بيطام بعد توزيعة نحو زميله تبي الذي كان في موضع مناسب للتسجيل لكنه لم يحسن التعامل مع الكرة قبل تدخل الدفاع البوسعادي . (د53)حملت الخبر السعيد لأبناء روسيكادا، الذين كرسوا ضغطهم على مرمى بوسعادة بهدف رائع أمضاه الشاب أكليل، الذي تلقى توزيعة محكمة من زميله بيطام، سددها على الطائر نحو الشباك محررا المئات من أنصار الشبيبة، الذين عبروا عن فرحة هستيرية . أفراح الفريق السكيكدي تواصلت، بعد ردة فعل قوية من اللاعبين الذين قادوا الشبيبة نحو تسجيل هدف ثاني في (د70) قتل من خلاله أبناء روسيكادا مساعى المحليين في العودة في النتيجة، الهدف جاء على اثر توزيعة محكمة من المتألق بيطام استقبلها زميله المهاجم حامية بسهولة جدا واضعا الكرة في الشباك وسط فرحة شديدة من الأنصار . توزيعة بيطام نحو حامية بقدفة حاول المحليون الخروج من القوقعة في آخر أنفاس اللقاء، بغية العودة في النتيجة، وكان لهم ما أرادو بعد عرقلة بلغربي داخل منطقة العمليات من طرف نايلي اعلن دون تردد على اثرها الحكم عن ركلة جزاء سددها بلغربي بنجاح في الشباك في (د88) مقلصا النتيجة، كانت هذه آخر الفرص الخطيرة في اللقاء ليعلن الحكم عن نهاية المواجهة بفوز ثمين جدا لأبناء روسيكادا وخسارة هي الثانية على التوالي للبوسعاديين .

عن امل بوسعادة

%d مدونون معجبون بهذه: