الرئيسية 8 اخبار امل بوسعادة 8 هل حان وقت التخلى عن فريق يمثلنا في الرابطة المحترفة الثانية
هل حان وقت التخلى عن فريق يمثلنا في الرابطة المحترفة الثانية

هل حان وقت التخلى عن فريق يمثلنا في الرابطة المحترفة الثانية

هل حان وقت التخلى عن فريق يمثلنا في الرابطة المحترفة الثانية
لماذا لايحضر اعضاء بلدية بوسعادة والديجياس الجمعيات العامة للفريق
غياب ممثلين عن بلدية بوسعادة والديجياس إشغال الجمعية العامة
طرح أنصار أمل بوسعادة أثناء تدخلهم لإشغال انعقاد جلسة الجمعية العامة للفريق عدم حضور أعضاء يمثلون بلدية بوسعادة واخرون من مديرية الشباب والرياضة ( الديجياس ) في كل اجتماعات الجمعية العامة للفريق مما يطرح فكرة عدم المبالاة بالمتاعب التي يتخبط فيها أمل بوسعادة وكأن هذا الفريق لا يهم بلدية بوسعادة باعتبارهم الممول الوحيد له في الرابطة المحترفة الثانية. والديجياس بأعتبار ألآمل في منطقة جغرافية بعيدة
سؤال يبقى مطروح علىيهما …….
نتمنى ان يزول هذا ألآحساس ويحضر أعضاء البلدية والديجياس اشغغال الجمعية العامة العادية لآمل بوسعادة هذا اليوم الثلاثاء

استقالة المكتب المسير لا رجعة فيها
اجمع أعضاء المكتب المسير لآمل بوسعادة أثناء انعقاد أشغال الجمعية العامة للفريق لهذا الخميس بأن ألاستقالة المكتب المسير تحت قيادة رئيس الفريق الحاج كمال قاسيمي لا رجعة فيها ما لم تتحرك السلطات المحلية والولائية بتقديم إعانة مالية عاجلة لا تقل عن أربعة ملايير للفريق .
ألآعانة إذا لم تكن في حينها فلا جدوى منها
وفي تعليق مناجير الفريق ألهاني يزيد الهاني حول ألازمة المالية التي يتخبط فيها النادي بسبب نقص المساعدات المقدمة للفريق فقال بأن ألإعانة إذا لم تكن في حينها وفي هذه ألأيام وأثناء فترة التحويلات الشتوية ( الميركاتوا ) وقبل 15 من شهر جانفي فلا جدوى منها فأمل بوسعادة يحتاج الى تدعيم صفوفه في بعض اللاعبين وفي المناصب التي يحتاجها ومن الصعب الحصول على لاعبين يعطون ألآضافة إلى تأخرنا بعض الشيء فأرجوا إن يتفهم الجميع هذه المشكلة فالفريق بين أيديهم .
أنصار أمل بوسعادة اجتمعوا مع أعضاء البلدية
في أطار المساعي الحثيثة التي يقوم بها أنصار أمل بوسعادة في ألاتصال بالسلطات المحلية لبلدية بوسعادة , واعضاء المجاس الشعبي البلدي , وبعد فشلهم في اتصالهم في بداية ألأسبوع برئيس البلدية السيد عبد القادر بوضبع بحجة تواجده في عاصمة الولاية لحضور أحد اجتماعاته في مقر الولاية , كان لهم لقاء مع أعضاء المجلس الشعبي البلدية والنائب لرئيس البلدية سعيد حبيشي بعدما تعذر حضور رئيس البلدية بسبب مرضه في المرة الثانية , وحسب الأنصار الذين حضروا اللقاء . فقد كانت خيبتهم كبيرة لما أصر أعضاء البلدية بان القيمة الممنوحة للفريق والمقدرة بمليار سنتيم لا رجعة فيها و هذا وحمل أنصار ألأمل أعضاء المجلس الشعبي البلدي المسؤولية الكاملة إذا سقط الفريق .
وفي انتظار ما تسفر عنه ألأيام القادمة من مستجدات وأشغال الجمعية العامة ليوم الثلاثاء القادم تبقى قلوب أنصار ألآمل معلقة مع الفريق ومع أدارة الحاج كمال قاسيمي ومكتبه المسير لأنقاض الفريق من الأزمة المالية التي يتخبط فيها .

موقع أمل بوسعادة

 

عن امل بوسعادة

%d مدونون معجبون بهذه: