الرابطة المحترفة الثانية موبيليس لاصـام تسقط في سعيدة والامل يتعثر بميدانه - موقع فريق امل بوسعادة
الرئيسية 8 مقابلات الرابطة المحترفة الثانية 8 الرابطة المحترفة الثانية موبيليس لاصـام تسقط في سعيدة والامل يتعثر بميدانه
الرابطة المحترفة الثانية موبيليس لاصـام تسقط في سعيدة والامل يتعثر بميدانه

الرابطة المحترفة الثانية موبيليس لاصـام تسقط في سعيدة والامل يتعثر بميدانه

فشلت تشكيلة فريق جمعية عين مليلة،أمس، في المحافظة على مركزها الريادي، عقب انهيارها بملعب سعيدة أمام المولودية المحلية. التي وعلاوة على تدعيمها لرصيدها بثلاث نقط من ذهب تجعلها في منأى عن حسابات السقوط، أسدت خدمة كبيرة لقطبي الكرة البجاوية المولودية والشبيبة، اللذان بات يحتكران الصدارة بمفردهما، بعد تمكن أشبال المدرب الجديد آيت جودي من دك شباك سلاحف عين فكرون بثلاثية كاملة، فما عادت الشبيبة بتعادل ثمين من سفرية الباهية وهران.
تصدر ممثلي مدينة بجاية ، قد لا يستمر مطولا بحكم أن الجولة المقبلة، ستشهد مواجهة قوية بينهما في داربي يماقوريا، لكنها بالمقابل قد تجعل قمة الجولة التي ينتظرها كل المتتبعين، من أقوى صدامات الموسم الجاري، والمنتصر بها سيضع أولى أقدامه في حظيرة الرابطة الأولى.
وكرست الجولة 24، مواصلة فريق شبيبة سكيكدة اجترار خبزه الأسود، بعدما أجبره ضيفه جمعية الشلف على اقتسام نقاط مواجهتهما، التي حتى وإن لم تقرب الجوارح من أصحاب المراتب الثلاث الأولى، غير أنها سمحت له بالبقاء في كوكبة المطاردة، على غرار أهلي البرج الذي ارتقى للمرتبة الرابعة، مستفيدا من فوزه على ضيفه غالي معسكر، الذي يواصل الغرق، شأنه في ذلك شأن فريق شباب عين فكرون، بعدما أصبحا يتذيلان مؤخرة الترتيب، رفقة شباب باتنة الذي ارتفع رصيده    ل 22 نقطة بعد الفوز على رائد القبة.
وفيما خرج فريق شبيبة سكيكدة من جولة أمس، كأكبر الخاسرين على مستوى فرق المقدمة، إثر تضييعه لفرصة أخرى للاقتراب من فرق المقدمة، عقدت تشكيلة مولودية العلمة التي تنتظرها سفرية محفوفة بالمخاطر الأسبوع المقبل لملعب عين فكرون، من مهمتها في ضمان البقاء، بعد فشل أشبال أكورسي في الظفر بنقاط الذي جمعهم بسريع غليزان، واكتفائهم بتعادل بطعم العلقم، في ظل عودة فريق وداد تلمسان بفوز من ملعب بوسعادة تنفس به كثيرا أبناء مدينة الزيانيين، في انتظار استضافتهم لأهلي البرج الأسبوع المقبل.      

 

 ك – كريم

النصر

عن موقع امل بوسعادة

%d مدونون معجبون بهذه: