الرئيسية 8 الاصناف الصغرى اخبار وتعاليق 8 الأصناف الصغرى .. بين سياسة التكوين المزعومة وظاهرة ألإقصاء التي يعاني منها اللاعبين
الأصناف الصغرى  .. بين سياسة التكوين المزعومة وظاهرة ألإقصاء التي يعاني منها اللاعبين

الأصناف الصغرى .. بين سياسة التكوين المزعومة وظاهرة ألإقصاء التي يعاني منها اللاعبين

 

يعاني الكثير من لاعبي ألأصناف الصغرى لآمل بوسعادة الى الكثير من الصعوبات والعراقيل لتفجير طاقتهم خصوصا أن مدرسة أمل تزخر بالكثير من المواهب فنجد لاعبين ضيعهم ألامل الموسم الماضي و برزوا مع فرق أخرى وكمثال لذلك نجد تألق كريم زيد مع أواسط شباب بلوزاد وأستدعائه لفريق ألامال وخليل درفلوا مع أواسط وفاق سطيف والذي يعتبر من بين الهدافين الذي تألقوا حيث سجل خمسة عشر هدف من بين سبعة عشرمقابلة لعبها فقط  , فهولاء اللاعبين برزوا الموسم الماضي مع ألامل وحرموا من الترقية في غياب سياسة تكوين واضحة .

في هذا الموسم فبالرغم من انعدام ألإمكانيات المادية والمعنوية وسياسة واضحة لدى إدارة ألأصناف الصغرى واحتلال فرقنا مراتب متوسطة في البطولات بأستثناء فريق ألاصاغر الذي يحتل ريادة ترتيب بطولته في رابطة باتنة  فنجد مشاكل عديدة تعانيها فئة ألآصناف الصغرى فنوجزها فيما يلي  …. 

  • غياب مسؤول عن ألآصناف الصغرى ( مدير فنى ) للتكفل بمشاكل الفريق .
  • عدم وجود مدربين مؤهلين حسب شروط الفاف .
  • حرمان لاعبين برزوا من الترقية الى أصناف اعلى .
  • جرى أغلبية المدربين وراء النتائج وأعتمادهم على لاعبين لايتجاوز عددهم 14 لاعب .
  • عدم أتاحة الفرصة للاعبين الجدد مما تسبب في عزوف بعضهم عن المشاركة في التدريبات .
  • مشاركة العديد من اللاعبين بدون تأمينات للعلم فأخر اجل لتسوية الملفات الجديد 31 دسمبر 2017 .
  • مشاركة لاعبين لايتدربون في المقابلات الرسمية .
  • عدم أختيار اللاعبين وفق الطرق الرياضية المعروفة لدى المدربين وأدارة الاصناف .
  • أفتقار لاعبي ألآصناف الصغرى الى ألبسة رياضية .
  • عدم تقاضى المدربين لآجرتهم الشهرية .
  • الحالة المزرية لملعب مختار عبد اللطيف .

فهذه حوصلة بسيطة لما تعانيه فئة الاصناف الصغرى لآمل بوسعادة وسوف نوافيكم بمشاكلها حسب النقاط السالفة الذكرى

التقرير موقع امل بوسعادة

 

 

عن موقع امل بوسعادة

%d مدونون معجبون بهذه: