الرابطة المحترفة الثانية موبيليس لاصام تواصل الزحف و سكيكدة تغادر البوديوم - موقع فريق امل بوسعادة
الرئيسية 8 اقوال الصحف الرياضية 8 الرابطة المحترفة الثانية موبيليس لاصام تواصل الزحف و سكيكدة تغادر البوديوم
الرابطة المحترفة الثانية   موبيليس  لاصام تواصل الزحف و سكيكدة تغادر البوديوم

الرابطة المحترفة الثانية موبيليس لاصام تواصل الزحف و سكيكدة تغادر البوديوم

صبت إفرازات الجولة الثالث عشرة في رصيد الرائد جمعية عين مليلة الذي تخطى عقبة الضيف البوسعادي بالسرعة الخامسة، ما خول له تحقيق عدة مكاسب دفعة واحدة، فقد حافظ على هيبته على أرضه و واصل التغريد خارج السرب بفارق ست نقاط، مستغلا اكتفاء الوصيف مولودية بجاية بنتيجة التعادل السلبي في باتنة أمام الكاب، ما يعني اقتراب أبناء قريون من التتويج باللقب الشتوي الذي لم يعد يفصلهم عنه سوى نقطة واحدة في قادم الجولتين.
في حين كانت شبيبة سكيكدة الخاسر الأكبر في هذه المحطة، نتيجة تلقيها مرارة أول خسارة بملعبها، و أمام الآلاف من أنصارها الذين صعب عليهم تجرعها، في هذا المنعرج الهام والحاسم من الموسم، كما تلقي رفقاء زياد ثاني خسارة على التوالي كلفهم غاليا جدا، على اعتبار أن الشبيبة غادرت البوديوم، وفسحت المجال أمام جمعية الشلف لاعتلاء الصف الثالث بعد فوزها الصعب والثمين أمام مولودية العلمة، لتواصل كتيبة خزار زحفها في صمت نحو قمة الهرم، تماما كما هو حال سريع غليزان الذي وفق مدربه الجديد لخضر عجالي في أول اختبار، بتخطيه عقبة الجار التلمساني بهدف وحيد كان كاف لوضع السريع في الصف الرابع مع شبيبة سكيكدة وعلى بعد نقطة واحدة من الصف الثالث المؤدي إلى حظيرة الكبار.
وعلى نفس الموجة سار أهلي البرج الذي حقق أحلى انتصار بعودته من بجاية بالزاد كاملا، بعد نجاحه في ترويض الشبيبة المحلية على أرضها وأمام جمهورها، لترغم كتيبة بوغرارة نظيرتها البجاوية على إبرام عقد شراكة في المركز السادس، وعلى بعد حصاد مباراة واحدة  من البوديوم. 
وعلى النقيض من القمة عرفت المؤخرة انقلابا حقيقيا، قاده رائد القبة الذي طلق الصف الأخير بالثلاث، وسلم الفانوس الأحمر لمولودية العلمة العاجزة عن مسايرة الريتم، تماما كما هو حال الثنائي المهدد أمل بوسعادة الذي يدفع فاتورة مشاكله الداخلية، وشباب عين فكرون العاجز عن الفوز داخل وخارج الديار.
نورالدين – ت

 

عن ahmed

%d مدونون معجبون بهذه: